فعاليات المؤتمر الدولي الأول لقسم تمريض النساء والولادة بجامعة الزقازيق

فعاليات المؤتمر الدولي الأول لقسم تمريض النساء والولادة بجامعة الزقازيق


    الشرقية. وفاء عبد السلام

    بمشاركة دولية انطلقت فعاليات المؤتمر الدولي الأول لقسم تمريض النساء والولادة بكلية التمريض جامعة الزقازيق صباح اليوم الثلاثاء 3 ديسمبر بمشاركة دولية بالتعاون مع جامعة بورت هاركورت بنيجيريا وجامعة مصر الدولية للعلوم والتكنولوجيا بعنوان " آفاق جديدة في تمريض أمراض النساء والولادة " تحت رعاية د. عثمان شعلان رئيس الجامعة وبحضور د. ميرفت عسكر نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث ، ود. نهلة الجمال المشرف علي قطاع شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، ود. عبدالمنعم نافع المشرف علي قطاع شئون التعليم والطلاب ، ود. نادية طه عميد الكلية ود. صباح لطفي ، رئيس المؤتمر . وخلال الجلسة الافتتاحية ، أعربت د. ميرفت عسكر عن سعادتها بالمشاركة في هذا المؤتمر مشيدة بكلية التمريض ممثلة في قيادتها وأقسامها وأساتذتها وجهودهم في عقد مؤتمرات علمية دائما ما تأتي مواكبة وملبية لمنظومة الرعاية الصحية و أحدث المستجدات في مختلف مجالات التمريض . ووجهت نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا الشكر للقائمين علي تنظيم مثل هذا المؤتمر لأهميته الكبري التي يكتسبها من موضوعه الذي يناقش أحدث المستجدات في مجال النساء والتوليد بمشاركة وجود كوكبة متميزة من الأساتذة والمتخصصين وتوقيته الذي يتزامن مع تنفيذ المبادرة الرئاسية لدعم صحة المرأة المصرية التي أطلقت منذ 4 أشهر تحت شعار " الست المصرية هي صحة مصر " لتكون امتدادا لحزمة جيدة من الخدمات الصحية المقدمة للمرأة المصرية التي إعتبرت صحة المرأة هي صحة مصر بأكملها، و يلعب التمريض دورا فاعلا في تنفيذها . وتمنت في ختام كلمتها أن يكون هذا المؤتمر استكمالا لمسيرة قسم تمريض النساء والولادة لتحقيق أهدافه الطموحة علي المستوي الأكاديمي والدور المجتمعي . وأكدت د. نهلة الجمال أن كلية التمريض من أهم دعائم الرعاية الصحية ، ولايوجد خدمة طبية متميزة إلا بتمريض متميز لأن صحة المجتمع تقوم علي التكامل بين قطاعي الطب والتمريض . كما أن هناك تعاون وتنسيق دائما بين قسم النساء والتوليد بكلية الطب وقسم تمريض النساء والتوليد ، مشيرة إلي الجهود المتميزة والغير عادية التي تقوم بها كلية التمريض خلال مشاركتها في قوافل قطاع شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة وعقد الندوات والدورات التوعوية . وخلال كلمته ، أشار د. عبد المنعم نافع إلي أن هذه الفعاليات العلمية تعد واجبا وطنيا وعلميا اتساقا مع المبادرات الحضارية والمشروعات التنموية في بناء الإنسان ورعايته صحيا وتعليميا . تلك المبادرات التي يكلقها فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي وتقتضي من المؤسسات المعنية بالمجتمع المصري أن تقوم بواجبها في ترجمة هذه المبادرات إلي آليات عمل كل في اختصاصه ، وإذا كانت المبادرة التي أطلقها الرئيس لدعم صحة المرأة المصرية يتسق معها مؤتمر قسم تمريض النساء والولادة ويأتي ذلك في سياق الاهتمام النوعي لمعالي رئيس الجامعة د. عثمان شعلان رئيس الجامعة في قيام الجامعة بمسئولياتها العلمية والفكرية والمجتمعية

    naltayb84@gmail.com M01068682488
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الشراقوة أنباء الوطن الان .

    إرسال تعليق

    اعلان فوق المواضيع